حفتر يحشد مقاتلين أجانب متجاهلا الهدنة

حفتر يحشد مقاتلين أجانب متجاهلا الهدنة

أكد آمر محور عين زارة يوسف الأمين؛ سيطرة الهدوء على الأوضاع الميدانية جنوب العاصمة واستعدادهم لصد أي تقدمات للميليشيات المعادية؛ وأفاد القيادي في غرفة عمليات سرت الجفرة مصطفى السمو؛ بأن قوات الوفاق في محور الوشكة جاهزة للتصدي لأي محاولة للتقدم تقوم بها القوات المعادية.

هدوء حذر
يسيطر الهدوء على الموقف الميداني بكافة المحاور في الوقت الذي تعلن فيه قوات الوفاق المرابطة في محاور القتال جاهزيتها التامة للرد على أي استهداف من المعتدين لمواقعها أو للمواقع المدنية؛ وتلقينهم درسا لن ينسوه بحسب المصادر العسكرية من محاور القتال.

رد قاس
فقد قال آمر محور عين زارة يوسف الأمين إن رد قوات الوفاق سيكون قاسيا على أي انتهاك للهدنة من قبل القوات المعتدية؛ مؤكدا قدرتهم على الرد على مصادر النيران التي تستهدف قواتهم أو تقصف المواقع المدنية خلف نقاط تمركز جنود الوفاق.

تحشيد للمرتزقة
وأكد يوسف الأمين لليبيا الأحرار الأحد أن حفتر يواصل تحشيد المقاتلين الأجانب على محاور القتال دون أي مراعاة للهدنة؛ مشيرا إلى رصدهم لهذه التحركات عبر الاستخبارات والاستطلاع والعناصر المبثوثة في صفوف القوات المعتدية، إضافة إلى المواطنين المتعاطفين مع قوات الوفاق في المناطق التي تمر عبرها الإمدادات.

جاهزية تامة
أما على صعيد الجبهة الأخرى في محاور المنطقة الوسطى فقد أكد القيادي في غرفة عمليات سرت – الجفرة مصطفى السمو؛ أن قوات الوفاق في محور الوشكة على أهبة الاستعداد لصد أي محاولات للتقدم من القوات المعتدية التي تراجعت تحت ضربات قوات الوفاق؛ مشيرا إلى أن مصادرهم تؤكد أن معظم عناصر الميليشيات في الجبهة هم من المرتزقة.

تدفق للإمدادات
وأوضح القيادي في غرفة عمليات سرت – الجفرة في اتصال مع ليبيا الأحرار أن الإمدادات العسكرية لمحاور القتال غربي سرت لم تتوقف؛ معربا عن ثقته في قدرة قوات الوفاق على المحافظة على تمركزاتها وصد أي هجوم مضاد قد تشنه القوات المعتدية على محور الوشكة.

يخفي الهدوء المشوب بالحذر في الظاهر خلفه تحشيدا لا تخطئه العين للمليشيات المعتدية؛ يقابله التزام بالهدنة من قبل قوات الوفاق مع الاستعداد التام لصد أي عدوان ومواجهة أي خرق للهدنة؛ من قبل حفتر وداعميه.