تكالة يجدد التزامه بمخرجات اجتماع القاهرة مع عقيلة

جدد رئيس المجلس الأعلى للدولة محمد تكالة التزامه باتفاق القاهرة مع رئيس مجلس النواب عقيلة صالح بما في ذلك البنود المتعلقة بتشكل حكومة جديدة.

وأضاف تكالة في لقاء مع بي بي سي، أن لجنة 6+6 المكلفة بوضع قوانين الانتخابات انحرفت عن مسارها بعد عودتها لطربلس وبنغازي وإدخالها العديد من التعديلات على التوافقات التي تم التوصل إليها في أبو زنيقة المغربية، وفق قوله.

ولفت تكالة إلى أن الخلافات مع رئيس مجلس النواب حول الدولة وكيفية إدارتها يمكن حلها على طاولة الخلافات.

واعتبر تكالة أن حكومة حماد لم تكن حكومة شرعية منذ البداية، وأن مجلس النواب اعترف بها في إطار ما سماها بالمناكفة السياسية ورسائل إلى رئيس حكومة الوحدة عبد الحميد الدبيبة، على حد قوله.

وأوضح تكالة أن تعامله مع الدبيبة يأتي في إطار الاعتراف الدولي بحكومته، واعتراف مجلس الدولة بها أيضًا، وفي سياق تعامل المجلس مع مؤسسات الدولة الأخرى التنفيذية والتشريعية، حسب تعبيره.

وأشار تكالة إلى أن استقالة باتيلي تعود إلى عدم قدرته على الصمود أمام التدخلات الأجنبي، مضيفا أنه لم يحاول تقريب وجهات النظر بين مجلسي النواب والدولة، ولم يبارك ما توصلا إليه برعاية الجامعة العربية.

المصدر: لقاء مع “بي بي سي”

Total
0
مشاركة
مقالات ذات صلة