وسط مطالبات بالقصاص.. اكتشاف مقابر ترهونة الجماعية ما زال مستمرا

أعلنت الهيئة العامة للبحث والتعرف على المفقودين، تمكن فرقها من اكتشاف مقبرة جديدة بمكب القمامة العام في مدينة ترهونة، موضحة أن عمليات الاستخراج ستبدأ غدا الاثنين.

وقالت رابطة ضحايا ترهونة، أمس السبت، إن عدد الجثث المنتشلة بلغ حتى الآن 268 جثة، منها 25 كانت أشلاء، بحسب تعبيرها.

وأوضحت الرابطة في تقرير نهاية العام، أن عدد المقابر الجماعية بلغ 48 مقبرة، مضيفة أن عدد المفقودين الذين لم يعرف مصيرهم حتى الآن بلغ 95 مفقودا، أغلبهم من مدينة ترهونة، وفق قولها.

يُشار إلى أن اكتشاف المقابر الجماعية في مدينة ترهونة بدأ منذ يونيو 2020، تزامنا مع انسحاب مليشيا “الكاني” من المدينة.

يأتي هذا في الوقت الذي يطالب فيه أهالي ترهونة بتجديد تفعيل البطاقات الحمراء الصادرة عن النائب العام، وملاحقة مرتكبي هذه الجرائم في ليبيا وخارجها.

المصادر: رابطة ضحايا ترهونة + ليبيا الأحرار

Total
0
Shares
مقالات ذات صلة