بعد توتر بين طرابلس وموسكو جراء ملف “الجواسيس”.. بوتين يعين سفيرا لبلاده في ليبيا

أصدر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مرسوما رئاسيا، بتعيين الدبلوماسي أيدار أغانين سفيرا لبلاده لدى طرابلس.

وفي يونيو الماضي، أعلن الممثل الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا “ميخائيل بوغدانوف”، أن عمل السفارة الروسية من ليبيا سيكون قريبا.

وناقش وكيل وزارة الخارجية لشؤون القنصلية بحكومة الوحدة الوطنية مراد أحميمة مع وفد روسي خلال زيارته العاصمة طرابلس في مايو الماضي، الترتيبات اللازمة لإعادة افتتاح مقر السفارة الروسية.

وتأتي هذه الخطوات، بعد سنوات من التوتر بين روسيا والحكومات بطرابس، والتي شهدت على سجن قوة الردع لمكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة للجاسوسين مكسيم شوغالي وسامر سوفيان، بتهم الجوسسة والتأثير في الرأي العام الليبي.

ومع نهاية 2019 ومطلع 2020 كثفت موسكو تدخلها عبر نشر مجموعة فاغنر لمرتزقتها في ليبيا لدعم خليفة حفتر في عدوانه على طرابلس، وتسيطر اليوم على قاعدة الجفرة الجوية وسط البلاد، والتي تعد أكبر قاعد عسكرية.

يذكر أن السفارة الروسية في ليبيا تعمل منذ عام 2014 من تونس بعد إجلاء موظفي السفارة من طرابلس، لأسباب أمنية.

المصدر: وكالة سبوتينك الروسية

Total
1
Shares
مقالات ذات صلة