البث المباشر
10815 أفقي | نايل سات

أطفال الأورام.. اتهامات متبادلة بين صحة باشاغا والمحافظ، والنائب العام يدخل على خط الخلاف

حملت وزارة الصحة بحكومة باشاغا المصرف المركزي مسؤولية وفاة 9 أطفال من المصابين بأمراض الأورام بمستشفى طب وجراحة الأطفال بنغازي.

وقالت الوزارة في بيان لها، إن ما حدث جراء عدم الموافقة على فتح الاعتمادات المستندية اللازمة لصالح مركز الحسين التخصصي بالمملكة الأردنية عقب قرار إيفاد الأطفال لتلقي العلاج بالخارج منذ شهرين، وفق البيان.

وناشدت الوزارة الجهات التشريعية والرقابية التدخل لإلزام مصرف ليبيا المركزي بفتح الاعتمادات المستندية اللازمة في أسرع وقت ممكن حتى يتم إيفاد هذه الفئة من المرضى لتلقي علاجهم المطلوب في الخارج، مخلية مسؤوليتها من أي تأخير في هذا الخصوص، حسب قولها.

من جانبه رد محافظ المصرف المركزي “الصديق الكبير” بتقديم شكوى في وزير الصحة بحكومة باشاغا “عثمان عبدالجليل” للنائب العام بتهمة تضليل الرأي العام والافتراء والتشهير

ووصف الكبير في مراسلة للنائب العام أن ما قاله عبدالجليل بشأن مسؤولية المركزي عن وفاة أطفال الأورام ادعاء باطل وأكاذيب ملفقة.

وكان نائب المدير العام بمستشفى الأطفال بنغازي صلاح العمراني قد صرح للأحرار بأن وفيات أطفال الأورام في المستشفى كانت على فترات خلال الشهرين الماضيين، موضحا أن سبب وفاتهم هو المماطلة من بعض الجهات في إجراءات التسوية المالية.

كما حملت رئيسة لجنة شؤون المرأة والطفل بمجلس النواب انتصار شنيب أيضا المحافظ الصديق الكبير مسؤولية وفاة 9 أطفال، ودعت لفتح تحقيق حيال كل من قصر تجاه الأطفال الذين قضوا نحبهم، وفق بيانها.

ولفتت شنيب إلى أن هناك أطفالا آخرين في نفس المصير المأساوي إن لم تصرف تكاليف علاجهم.

المصدر: قناة ليبيا الأحرار

Total
0
Shares
Related Posts