البث المباشر
10815 أفقي | نايل سات

هورندال: بريطانيا تعمل على منع سقوط ليبيا في دوامة العنف مرة أخرى وروسيا تبحث عن موطئ قدم في حقول النفط

حثت سفيرة بريطانيا لدى ليبيا “كارولين هورندال” الأطراف الليبية على العمل معا من أجل تجاوز العراقيل والخروج من الأزمة الراهنة ووضع الدستور وصولا إلى الانتخابات، وقالت إن هذا ممكن إذا تحمل الجميع المسؤولية بجدية.

وأضافت “هورندال” في حوار مع قناة الجزيرة مباشر، أن المملكة المتحدة تعمل عن كثب مع حكومة الوحدة الوطنية برئاسة “عبد الحميد الدبيبة” وتربطها علاقات قوية مع “فتحي باشاغا”، وأشارت إلى أنها التقت مع “خليفة حفتر” وغيره لدعوتهم وحثهم على اعتماد طريق سلمي لتحديد مستقبل ليبيا.

وبسؤالها عن سيف الإسلام القذافي، أوضحت السفيرة البريطانية أنه صدر بحقه حكم من المحكمة الجنائية الدولية، ولو تم انتخابه فسيكون من الصعب على المملكة المتحدة والعديد من الدول الأخرى أن تتواصل وتتعامل معه، قائلة إن الأمر منوط بالليبيين وهم من يقررون من ينبغي أن يكون رئيسهم.

وأكدت سفيرة بريطانيا لدى ليبيا “كارولين هورندال” ألا حل عسكريا لأزمة ليبيا وأن كل الصراعات لم تفض إلى أي نتيجة بل أثرت على حياة الليبيين، مشيرة إلى أن بلادها تعمل على منع سقوط ليبيا في دوامة العنف مرة أخرى وفق تعبيرها.

ولفتت “هورندال” إلى أن المملكة المتحدة تعتبر وجود مجموعة فاغنر في ليبيا أمرا سلبيا ومزعزعا للاستقرار، قائلة إن روسيا غير مهتمة بمصلحة ليبيا ولا تريدها أن تكون مستقرة، وأعربت عن أملها في أن يغادر المرتزقة الروس البلاد قريبا.

وأضافت “السفيرة البريطانية أن ذلك مرتبط بعمل القوات الليبية معا للسيطرة على كامل أراضي ليبيا وحدودها وتأمين مؤسساتها المهمة، وأوضحت أن روسيا تسعى لمد نفوذها إلى ليبيا والمنطقة بأكملها وهي تبحث عن موطئ قدم في حقول النفط والاقتصاد الليبي.

المصدر: الجزيرة مباشر

Total
18
Shares
Related Posts