البث المباشر
10815 أفقي | نايل سات

وزير الخارجية التونسي يجدد لوليامز دعم بلاده لكل مساعي استكمال المسار السياسي في ليبيا

جدد وزير الخارجية التونسي عثمان الجرندي حرص تونس على دعم كل المساعي الرامية إلى استكمال المسار السياسي في ليبيا وضمان عودة الاستقرار إليها من خلال إرساء المؤسسات والنأي بها عن كل التدخلات الأجنبية.

جاء ذلك خلال استقبال الوزير التونسي للمستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا ستيفاني وليامز بمقر الوزارة في تونس.

وبحسب الخارجية التونسية فقد عبر الجرندي عن دعم جهود منظمة الأمم المتحدة في ليبيا بهدف تقريب وجهات النظر بين مختلف الأطراف السياسية وتجنيب هذا البلد الجار أي أخطار أو انزلاقات قد تحدث، وما يمكن أن ينجر عنها من تداعيات سلبية على استقرار كامل المنطقة.

من جهتها، أشادت ويليامز بالدور الإيجابي والبناء الذي تضطلع به تونس في دعم المسار السياسي، لاسيما منذ احتضان بلادنا للجولة الأولى للحوار السياسي الليبي-الليبي.

كما أطلعت المسؤولة الأممية الوزير التونسي على آخر التطورات والمساعي المبذولة من قبل البعثة الأممية لدفع المسار السياسي بما في ذلك العمل على تأمين انتخابات حرة ونزيهة.

المصدر: وزارة الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج

Total
0
Shares
مواضيع ذات صلة