دور فاعل للمرأة في الإعداد لاستضافة مونديال قطر 2022

شاركت أكثر من 300 سيدة في تنظيم النسخة الأولى من المونديال بالمنطقة حيث أعربت موظفات اللجنة العليا للمشاريع والإرث، الجهة المسؤولة عن مشاريع كأس العالم FIFA قطر 2022، عن فخرهن بالمشاركة في الإعداد لاستضافة النسخة الأولى من المونديال في العالم العربي والشرق الأوسط.
وبمناسبة اليوم العالمي للمرأة، أكدت موظفات اللجنة العليا على سعادتهن بنيل شرف المساهمة في تنظيم البطولة، وتولى العديد منهن مناصب قيادية عليا.
وتحدثت السيدات عن المزايا التي تنفرد بها تجربة العمل في الإعداد للمونديال، وفي مقدمتها المشاركة في تنظيم حدث تاريخي يجمع العالم تحت مظلة كرة القدم، وبيئة العمل المتنوعة التي تزخر بكفاءات رفيعة المستوى من جميع أنحاء العالم.
وقالت موزة المهندي، وهي مواطنة قطرية تشغل منصب مديرة إدارة التسويق والاتصال في برنامج الجيل المبهر، إن الانضمام للجهة المسؤولة عن تنفيذ مشاريع كأس العالم، وفي بيئة عمل تسودها روح الفريق الواحد والتحدي، هو ما يروق لها وينسجم مع شخصيتها.
وأضافت المهندي التي التحقت باللجنة العليا في 2015: “تولت والدتي تربيتي برفقة شقيقتي عقب وفاة والدي خلال طفولتي، وشكلت مصدر إلهام كبير بالنسبة لي، حيث غرست لدينا الثقة بالنفس وعلمتنا أن نبذل أفضل ما لدينا، والإصرار على تحقيق أهدافنا.”
وأعربت الأسترالية جيني لي فان جيلدر، مديرة إدارة الفعاليات، عن سعادتها بالعمل مع كادر متميز ينتمي للعديد من دول العالم، وضمن بيئة عمل شاملة توفر فرصا متكافئة للجميع.

المصدر: موقع (Qatar2022.qa)

Total
0
Shares
مقالات ذات صلة