المنفي يشدّد على ضرورة ضمان قبول الجميع بنتائج الانتخابات

المنفي يشدّد على ضرورة ضمان قبول الجميع بنتائج الانتخابات

شدّد رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي على ضرورة قيام جميع الأطراف بالتزاماتها، بما في ذلك إجراء الانتخابات في موعدها، وضمان قبول نتائجها، والاستمرار في إخراج المرتزقة والمقاتلين الأجانب.

وأعرب المنفي خلال لقائه وكيل الأمين العام للأمم المتحدة، روز ماري دي كارلو، عن أمله في نجاح مؤتمر باريس، وحث جميع الأطراف على التوافق بشأن خارطة طريق تمضي بالبلاد إلى بر الأمان.

ومن جانبها، شدّدت دي كارلو على ضرورة مواصلة العمل، لأجل خلق حالة من التوافق بين جميع الأطراف.

وأكدت ديكارلو على استمرار الأمم المتحدة في تقديم كامل الدعم للمجلس الرئاسي، واللجنة العسكرية المشتركة (5+5) حتى خروج المرتزقة والمقاتلين الأجانب من البلاد.

وكانت منسقة البعثة الأممية في ليبيا ريزدون زينينغا؛ قالت إن أولويات البعثة تتركز في المساعدة على إجراء انتخابات توحد الليبيين وتحقق الاستقرار وتفضي لمؤسسات شرعية مقبولة من الجميع.

وأكدت زينينغا خلال لقائها مع ممثلين عن الأحزاب السياسية في ليبيا الأربعاء؛ على الدور المهم للأحزاب السياسية لبناء نظام سياسي ديمقراطي في ليبيا.

وعبر بعض المشاركين عن مخاوفهم بشأن الحاجة إلى المزيد من شمولية الإطار الانتخابي وأهمية بناء توافق الآراء، بمساعدة الأمم المتحدة والشركاء الدوليين لضمان قبول الجميع بنتائج الانتخابات.