الدبلوماسية الإيطالية: الانتخابات هي البداية وليست النهاية

الدبلوماسية الإيطالية: الانتخابات هي البداية وليست النهاية

قال وكيل وزارة الخارجية الإيطالية مانليو دي ستيفانو إنّه يجب أن نكون واقعيين جدا في القول إن الانتخابات في ليبيا يجب أن تكون البداية وليست النهاية.

وأوضح ستيفانو في كلمته أمام مجلس التجارة التابع للاتحاد الأوروبي، أنه تبقى شهران للتأكيد على أن كل الأطراف المعنية في ليبيا، لديها نية مشتركة حقيقية، وتخطيط مشترك للوصول لهذه الانتخابات على أسس المصداقية.

واكّد ستيفانو أنه لابد من التأكيد على وجود نية مشتركة حقيقية حول كيفية الوصول لانتخابات ديسمبر، والتأكد من مصداقيتها.

وتابع ستيفانو، إنّه يتعيّن على الجميع القيام بعمل جيد، والوقت قصير جدا، حيث لم يتبق إلا شهر ونيف على 24 من ديسمبر.

وأضاف ستيفان أن الالتزام الذي تعهدنا به مع كل الأطراف المعنية في المنطقة التي تلتقي باستمرار بدءا من تركيا حتى الإمارات ودول الخليج، يجب إنجاز هذا الالتزام معا.

يشار إلى أن إيطاليا ترأس بالشراكة مع فرنسا وألمانيا مؤتمر باريس بشأن ليبيا، والذي سيؤكد على دعم إجراء الانتخابات في موعدها.