أعيان مصراتة لأعيان برقة: المصالحة تبدأ من عودة المهجرين

أعيان مصراتة لأعيان برقة: المصالحة تبدأ من عودة المهجرين

قال رئيس مجلس أعيان وحكماء مصراتة محمد الرجوبي إنهم أكدوا لأعيان برقة القادمين إلى مصراتة أن المصالحة الوطنية تبدأ من عودة المهجرين إلى مدنهم.

وأوضح الرجوبي للأحرار، أنهم ناقشوا مع وفد من أعيان برقة وبحضور رئيس حكومة الوحدة الوطنية ملف المصالحة العامة، وتأكيد وحدة ليبيا دون تجزئة إلى أقاليم.

وكشف الرجوبي، أن أعيان برقة طالبوا بالإفراج عن الطيار التابع لميليشات حفتر “عامر الجقم”، مشيرا إلى أن رئيس الحكومة عبدالحميد الدبيبة أكد أن إطلاق الطيار وغيره من المحتجزين يقابله الإفراج على كافة السجناء في المنطقة الشرقية كافة، باستثناء المحكومين من النيابة العامة.

وبين الرجوبي أن وفد أعيان برقة طلبوا إعادة إعمار بنغازي وتوفير أعلاف لأغنامهم، إضافة إلى تفعيل مشاريع الإسكان والمرافق والطرق والمياه والصرف الصحي المتوقفة منذ سنوات.

يشار إلى أن وفدا من أعيان البرقة ممثلين عن أوجلة والكفرة والزوية والعواقير ومن مختلف القبائل الشرقية وصلوا لمدينة مصراتة لبحث ملف المصالحة الوطنية.