البعثة الأممية ترحب بتمديد ولاية بعثة تقصي الحقائق وتدعو إلى دعمها

البعثة الأممية ترحب بتمديد ولاية بعثة تقصي الحقائق وتدعو إلى دعمها

رحبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بتمديد ولاية بعثة تقصي الحقائق في ليبيا لمدة 9 أشهر إلى جانب تقديم تقريرها إلى المجلس في دورته الخمسين.

وأكدت البعثة في بيان لها دعم عمل ونتائج بعثة تقصي الحقائق كلياً وهو أمر بالغ الأهمية لدعم مطالب الليبيين بالحقيقة والعدالة والمساءلة، وطالبت جميع الجهات الفاعلة، بما فيها الدول الأعضاء في مجلس حقوق الإنسان، لدعم ولايتها من خلال توفير المعلومات وأي دليل على انتهاكات القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني.

يشار إلى أن مجلس حقوق الإنسان في دورته 48، قد مدد عمل بعثة تقصي الحقائق 9 أشهر إضافية للسماح بتنفيذ ولايتها وبرر قرار التمديد بالظروف الاستثنائية التي واجهتها البعثة منذ إنشائها بسبب جائحة فيروس كورونا، وأزمة السيولة التي واجهتها الأمم المتحدة في ذلك الوقت وفق تعبيره