بن فرحان خلال استقباله المنقوش: ندعم كل ما يحقق الاستقرار في ليبيا

بن فرحان خلال استقباله المنقوش: ندعم كل ما يحقق الاستقرار في ليبيا

دعت وزيرة الخارجية والتعاون الدولي نجلاء المنقوش، نظيرها السعودي الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله آل سعود، للمشاركة في المؤتمر الدولي الذي تعتزم ليبيا رئاسته وتنظيمه نهاية شهر أكتوبر القادم للبدء الفعلي في تنفيذ بنود مبادرة استقرار ليبيا، استنادا إلى مخرجات مؤتمري برلين 1 و 2 وقرارات مجلس الأمن.

من جانبه عبر وزير خارجية السعودية خلال استقباله المنقوش اليوم في الرياض، عن دعم بلاده الكامل لكل ما يهدف إلى تحقيق الاستقرار في ليبيا، معبراً عن دعمه لمبادرة استقرار ليبيا باعتبارها مبادرة ليبية خالصة تهدف إلى تحقيق الاستقرار والأمن والسلام في ليبيا، ويحقق تطلعات الشعب الليبي في التنمية والبناء.

وبحسب وزارة الخارجية، فقد تناول اللقاء كذلك التأكيد على أهمية تنسيق المواقف تجاه القضايا ذات الاهتمام المشترك، وتفعيل الاتفاقيات المشتركة المبرمة سابقا بين البلدين، وتعزيز آفاق التعاون في المجالات كافة.

وشدد الوزير السعودي على دعم بلاده الكامل لكل الجهود الهادفة لتحقيق الاستقرار في ليبيا، مؤكدا أن ما تتمتع به ليبيا من إمكانيات يؤهلها إلى تجاوز أزمتها، وتحقيق الازدهار لشعبها، وأن بلاده على استعداد لتقديم الدعم اللازم، ومساندة جهود الليبيين نحو الاستقرار والتنمية.