محكمة حفتر
محكمة حفتر

محكمة فيدرالية تلزم فريق حفتر بالرد على أسئلة محامي الضحايا

أفاد رئيس التحالف الليبي الأمريكي عصام عميش؛ بأن المحكمة الفيدرالية لشرق فرجينيا، أصدرت حكما يلزم فريق محامي خليفة حفتر بتقديم المعلومات التي طالبت المحكمة بها والإجابة على أسئلة محامي أسر الضحايا.

وأوضح عميش أن القاضي أقر بحجية مرافعة محامي أسر الضحايا وتطابقها مع القانون، وألزم فريق دفاع حفتر بالإسراع في توفير الإجابات وتقديم المعلومات اللازمة، حتى يتسنى الشروع في المحاكمات النهائية خلال الأسابيع القادمة.

وتابع عميش أن فريق دفاع حفتر كان يرفض إعطاء المعلومات والإجابة عن الأسئلة بحجة أنها تمس الأمن القومي لدولة أجنبية، مؤكدا أن محامي أسر الضحايا استطاع إثبات أن القانون يفرض على حفتر الإدلاء بكل المعلومات التي تخص الجرائم خلال فترة العدوان على طرابلس من بينها القتل العشوائي للمواطنين وقصف المستشفيات الميدانية وبيوت المدنيين، بحسب قوله.

وكان رئيس التحالف الليبي الأمريكي “عصام عميش”قد أكد في وقت سابق أن الخارجية الأمريكية أرسلت رسالة في مايو الماضي إلى القاضية الفيدرالية “ليونا بيرنكما” تفيد بأنه ليس لها أي رغبة في الإدلاء بأي رأي في القضايا المرفوعة ضد حفتر.

وأضاف “عميش” في المحكمة الفيدرالية الشرقية في ولاية فرجينيا أعادت فتح القضايا المرفوعة ضد حفتر وألغت التعليق المؤقت الذي وضعته انتظارا لرد الخارجية الأمريكية وإدارة بايدن، مشيرا إلى أن المحكمة بدأت من جديد النظر في فحوى القضية والمسار القضائي، فيما بدأ الفريق القانوني للتحالف الليبي الأمريكي في الإعداد للمرافعات القضائية والتواصل مع القاضية “بيرنكما” لتقديم الأدلة والتواصل مع الشهود وغيرهم والتعاون مع فرق محامي الضحايا الليبيين.