بعد وفاة طفل بلدغة عقرب .. منظمة ضحايا تطالب بالتحقيق في الواقعة وأسباب انعدام الأمصال

بعد وفاة طفل بلدغة عقرب .. منظمة ضحايا تطالب بالتحقيق في الواقعة وأسباب انعدام الأمصال

طالبت منظمة ضحايا لحقوق الإنسان، رئيس حكومة الوحدة الوطنية والنائب العام ووزارة الصحة وجميع الجهات المختصة بفتح تحقيق في واقعة وفاة الطفل “مرعي محمد” بمنطقة وداي الشاطئ، نتيجة عدم حصوله على المصل المضاد للدغة العقرب.

ودعت المنظمة في بيان لها السبت، إلى التحقق من أسباب عدم وجود أمصال في المستشفيات والمراكز الصحية بالمنطقة الجنوبية، وكذلك التدقيق فيما جرى صرفه من أمصال لتلك المناطق وتحديد آلية وأوجه الصرف حتى يتسنى تحديد المسؤول عن هذه الحوادث وتقديمه للعدالة وضمان عدم تكرارها في المستقبل.

واستنكر بيان المنظمة تكرار وفاة الأطفال للأسباب نفسها في غات وأوباري والشاطئ والكفرة وغيرها من مناطق الجنوب، معتبرة ذلك مؤشرًا خطيرًا على وجود خلل ما قد يرتقي للشُبهة الجنائية أو السلوك الإجرامي المُعاقب عليه، واستمرارًا لحالة العبث بأرواح أطفال الجنوب.