خبراء فرنسا: حوالي 50% من الشركات الناشئة الليبية تعاني صعوبات

خبراء فرنسا: حوالي 50% من الشركات الناشئة الليبية تعاني صعوبات

أكدت مؤسسة “خبراء فرنسا” أن 24% فقط من الشركات الناشئة الليبية تدر أرباحًا، و27% تعمل دون أرباح، و48.6% تعاني صعوبات.

وأوضحت المؤسسة في مسح ميداني حول احتياجات الشركات وأصحاب الأعمال الليبيين شمل 568 شركة عضوا في الغرف التجارية من جميع أنحاء ليبيا، أن عدم استقرار سعر صرف العملة المحلية والسياسات غير الواضحة التي تطبقها السلطات هي بعض التحديات التي تعيق نمو الأعمال التجارية.

وشدد مدير البرامج في مؤسسة “خبراء فرنسا” بليبيا “جوليان شميت”، على ضرورة فهم احتياجات القطاع الخاص بشكل أفضل والحصول على رؤية موضوعية للوضع الاقتصادي لعام 2021، مشيرا إلى أنه لا يمكن أن يكون دعم البيانات هدفًا محددًا وهم يقومون بتعزيز المراقبة المستمرة لمتابعة الاتجاهات وتعديل عمليات الدعم.

من جهتها قالت رئيسة التعاون في وفد الاتحاد الأوروبي في ليبيا “ساندرا جوفين”، إن هذا المسح الميداني أداة نحو فهم أفضل للملف الاقتصادي للقطاع الخاص في ليبيا، مؤكدة أهمية أن تشكل المؤسسات الليبية السياسات والبرامج التي تقدم حلولاً للاحتياجات الحقيقية للقطاع الخاص، مما يمهد الطريق لمشاركة أكثر فاعلية في عملية التحول الاقتصادي.