وزير الصحة: كل اللقاحات المضادة لكورونا آمنة

وزير الصحة: كل اللقاحات المضادة لكورونا آمنة

أفاد وزير الصحة بحكومة الوحدة الوطنية علي الزناتي بأن كل اللقاحات المضادة لكورونا تعد آمنة.

وتابع الزناتي أن اللقاحات المضادة لفيروس كوفيد تختلف في درجة الفاعلية وأن الطعوم بأنواعها الخمسة أو الستة تختلف في درجة الفعالية من وإلى، فبعضها يقتضي جرعة أو اثنتين بفارق زمني متفاوت.

ودعا الوزير في ندوة خاصة بالوباء وجرعات التلقيح، المواطنين إلى التوجه بشكل سريع للتسجيل في المنظومة الخاصة بجرعات التطعيم، “لأن اللقاح بمضاعفاته الخفيفة أفضل من كورونا”.

وأوضح أن التطعيمات مثَلها مثَلُ كل الأدوية في العالم لها بعض المضاعفات الجانبية تبدأ بمكان الوخزة في شكل احمرار أو تورم قليل أو ارتفاع في درجة الحرارة أو صداع وربما شعور بالإرهاق والتعب.

وأشار الزناتي إلى أن كل هذه المضاعفات نتيجة رد فعل الجسم لهذا اللقاح إذ تتكون أجساد مضادة وتكون في حركة مستمرة داخل جسم الإنسان والجهاز المناعي، ما يولد عندنا هذه الانفعالات الانعاكسية والجانبية المتفاوتة من لقاح لآخر.

وجدد وزير الصحة التأكيد أن اللقاحات بصفة عامة آمنة سواء أسترازينكا أو سبوتنيك وموديرنا أو فايزر إلى جانب الصيني.

واستشهد الوزير بحادثة في فرنسا عندما أعطي لقاح أسترازينكا لست مواطنين فأصيبوا بجلطة، لافتا إلى أنه بعد دراسة العينات وجدوا السبب غير مرتبط باللقاح وإنما لتعاطي الحالات لأدوية تخثر.