أفريكا أنتليجنس: تشاد قلقة من نشاط المتمردين في فزان

أفريكا أنتليجنس: تشاد قلقة من نشاط المتمردين في فزان

قال موقع أفريكا أنتليجنس الاستخباراتي إن المجلس العسكري الانتقالي في تشاد قلق من نشاط الجماعات التشادية المسلحة في منطقة فزان التي انطلق منها الهجوم على انجامينا الشهر الماضي.

وأضاف الموقع الفرنسي أن العديد من الجماعات التشادية التي تنشط في ليبيا بما في ذلك جبهة التناوب والوفاق ومجلس القيادة العسكرية لإنقاذ الجمهورية واتحاد قوات المقاومة تسعى للاستفادة من الوضع بعد وفاة إدريس ديبي، مشيرا إلى أن منطقة الجفرة تعد القاعدة الخلفية لهذه الجماعات التي تحالف بعضها مع خليفة حفتر.

وأضاف أفريكا أنتليجنس أن جبهة التناوب والوفاق التشادية لديها ترسانة من الأسلحة حصلت عليها كجزء من اتفاقية مع حفتر في 2018 منها أسلحة مضادة للطائرات وقذائف هاون وغيرها، وأكد أن نجل إدريس ديبي المعروف بـ”كاكا” يبحث عن الدعم من دول الجوار ومنها ليبيا لمواجهة خطر الجماعات المتمردة.

وأفاد الموقع الاستخباراتي بأن وفدا تشاديا سافر إلى طرابلس في 18 أبريل الماضي طلبا للتعاون مع السلطات الليبية في فزان، وقال إنه رغم أن السلطات في طرابلس لها تأثير نسبي على جنوب البلاد، حيث تقيم الجماعات المسلحة تحالفات متقلبة، إلا أن الوفد التشادي حصل على عدة “تعهدات” من محاوريهم الليبيين وفق تعبيره.