قائد عملية إيريني: العملية على مسافة متساوية من أطراف النزاع الليبي

قائد عملية إيريني: العملية على مسافة متساوية من أطراف النزاع الليبي

قال قائد عملية إيريني الأدميرال فابيو أجوستيني، إن العملية الجوية والبحرية الأوروبية تعمل من أجل الاستقرار والأمن في البحر الأبيض المتوسط، وإنها على مسافة متساوية من الأطراف في ليبيا.

ووفقاً لما نقلته وكالة نوفا الإيطالية، فقد أكد أجوستيني، خلال ندوة عبر الإنترنت حول التحديات الجيوسياسية الجديدة في البحر الأبيض المتوسط، أن ​​مهمة عملية إيريني الرئيسية، تتمثل في تنفيذ حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة في ليبيا، ومكافحة الاتجار غير المشروع بالنفط وتهريب البشر وتدريب خفر السواحل الليبي، على حد قوله.

وأشار أجوستيني من جهة أخرى إلى أن مستقبل أوروبا، في البحر الأبيض المتوسط ​​ومهمتهم هي أن يكونوا فعالين وغير متحيزين، موضحاً أن عملية إيريني هي جزء من العملية السياسية التي أفسحت الطريق مع مؤتمر برلين، للمسارات السياسية والعسكرية والاقتصادية والإنسانية لإنهاء الأزمة في ليبيا.