مليشيات حفتر تشترط أن يكون اجتماع حكومة الوحدة الوطنية في بنغازي تحت تأمينها

مليشيات حفتر تشترط أن يكون اجتماع حكومة الوحدة الوطنية في بنغازي تحت تأمينها

أبدت مليشيات حفتر استعدادها لاستقبال اجتماع حكومة الوحدة الوطنية في المناطق التي تحت سيطرتها، شرط أن يكون الاجتماع تحت تأمينها، مؤكدة ان الأمن يسود مناطق شرق ليبيا.
وأوضح بيان مليشيات حفتر ألا علاقة تربطهم بحكومة الوحدة الوطنية سواء كانت روابط سيادية أو خدمية أوحتى على مستوى التواصل.
ولم تعلق مليشيات حفتر على أسباب منع الحكومة من الاجتماع في بنغازي، واكتفت بالترحيب باجتماعها في المدينة، على الرغم من تأكيدها ألا علاقة تربطها، وفق بيانها.
وأعلنت حكومة الوحدة الوطنية إلغاء رحلتها إلى بنغازي، بعد أن منعتها مليشيات حفتر من الدخول المدينة.
وكان الوفد الحكومي المكون من الحراسات والمراسم قد وصل إلى مطار بنينا مساء الاثنين، ومنعته مليشيات حفتر من دخول بنغازي بعد تطويقها المطار، ليعود الوفد أدراجه من بنغازي إلى مطار معيتيقة بالعاصمة، وفق مصادر من الوفد نفسه.
وعبر نائب رئيس حكومة الوحدة الوطنية رمضان أبوجناح، عن قلقه من أن تمثل حادثة منع انعقاد اجتماع حكومة الوحدة الوطنية في بنغازي، فرصة لمن يسعى لانهيار العملية السياسية في ليبيا.