فرنسا تجدد دعم الجهود الأممية بليبيا نحو الانتخابات

فرنسا تجدد دعم الجهود الأممية بليبيا نحو الانتخابات

جددت فرنسا دعمها للجهود الأممي في ليبيا التي تسير نحو الترتيب للانتخابات في الأشهر القادمة إلى جام.

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان في مهاتفة مع نظيره المغربي ناصر بوريطة إن باريس داعمة لانسحاب جميع المرتزقة والمقاتلين الأجانب، من الناحية الأمنية، وللعملية التي تقودها الأمم المتحدة والتي من شأنها أن تُفضي إلى تنظيم الانتخابات في 24 ديسمبر 2021 من الناحية السياسية.

وجاء في بيان للخارجية الفرنسة أن الوزيران تباحثا في قضايا على المستوى الإقليمي، وأن لودريان نوه بالتقدّم السياسي المحرز في ليبيا في الآونة الأخيرة.

وكان وزير الخارجية الفرنسية قد زار ليبيا أواخر مارس الماضي رفقة وزيري خارجية ألمانيا وإيطاليا، وأكد أن حضورهم يعتبر رسالة عن وحدة الاتحاد الأوروبي وتوافق آرائه تجاه القضية الليبية.

وأكد أن اتفاق وقف إطلاق النار الموقع في 23 أكتوبر الماضي يحتاج إلى التنفيذ الكامل، بما في ذلك تدابير فورية لبناء الثقة وإعادة فتح الطريق الساحلي ورحيل جميع القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا.