وزير الداخلية: نحن شريك أساسي في الانتخابات ومسؤوليتنا إنجاحها

وزير الداخلية: نحن شريك أساسي في الانتخابات ومسؤوليتنا إنجاحها

قال وزير الداخلية بحكومة الوحدة الوطنية، إن وزارته شريك أساسي في العملية الانتخابية من خلال تأمين الانتخابات والتعاون مع المفوضية، مشيراً إلى أن المسؤولية الملقاة على عاتقهم إنجاح الاستحقاق.

جاء ذلك في كلمة له في افتتاح الدورة التدريبية الثانية في مجال الأمن الانتخابي، مؤكدا أن الإدارة العامة للعمليات الأمنية باشرت في برنامج تدريبي لأعضاء هيئة الشرطة والأمن، للرفع من كفاءتهم في مجال تأمين الناخبين، وتهيئة الظروف الملائمة لتحقيق الاستحقاق.

ودعا الوزير إلى حشد الهمم وبذل كافة الجهود لإنجاز الاستحقاق الانتخابي في موعده، قائلا” الوطن يقع على عاتقنا ونجاحه متوقف على الاستعداد لهذا الاستحقاق الانتخابي”.

وأوضح الوزير حجم المسؤوليات والتحديات التي تواجه وزارة الداخلية استعداداً للاستحقاقات الانتخابية المقبلة، لبناء الدولة التي يرنو إليها كافة الشعب الليبي، وتضميد الجراح وتحقيق طموحات كافة الليبيين، وفق قوله.

وبحسب وزارة الداخلية، فإن الدورة هي الثانية ضمن سلسلة من الدورات التدريبية في مجال الأمن الانتخابي، تستهدف أعضاء مديريات الأمن بالمناطق وفروع الأجهزة والإدارات.