ليبيا تعلن معاناتها شحا شديدا بالماء

ليبيا تعلن معاناتها شحا شديدا بالماء

أفادت بعثة ليبيا لدى الأمم المتحدة بأن البلاد تشهد شحاً شديداً في المياه.

وجاء عن نائب المندوب المكلف محمد المبروك في اجتماع رفيع المستوى بالجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن الماء، أن ليبيا حاولت معالجة المشكلة عبر النهر الصناعي إلا أن هناك عدة صعوبات وتحديات.

وأوضح أن العوامل الفنية التي يستند عليها النهر الصناعي وعمره الافتراضي وتكلفته العالية تطرح تحديات عديدة يصعب أحيانا الاستجابة لها بالسرعة التي تكفل عدم توقف إمدادات هذا الشريان الحيوي.

وأكد المبروك أن قطاع المياه من القطاعات التي تنتظر وضع إستراتيجية شاملة كفيلة بتحقيق الأمن المائي في البلاد، من خلال تنويع مصادر المياه واستدامتها على أسس فنية وعلمية.

وتابع أن ليبيا تعوّل على تعزيز التعاون الدولي والإستفادة من الخبرات والتجارب الناجحة في هذا الشأن.

وأشار نائب المندوب في الاجتماع الذي يبحث موضوع المياه ودورها في تحقيق التنمية المستدامة، إلى المخاطر التي تُهدد البلدان التي تعاني شحاً في المياه، أمما اتساع رقعة الجفاف والتصحر، “الأمر الذي يهدد أمنها الغذائي ويدفع المتضررين للهجرة غير القانونية المحفوفة بالمخاطر”.

ودعا إلى تعزيز التعاون الأقليمي والدولي وتطوير الشراكات على جميع المستويات بغية المساعدة في تحقيق الهدف السادس من أهداف التنمية المستدامة 2030 المتصل بالمياه.