مندوبو الدول الأعضاء في مجلس الأمن يرحبون باختيار السلطة التنفيذية

مندوبو الدول الأعضاء في مجلس الأمن يرحبون باختيار السلطة التنفيذية

رحب مندوبو دول الصين وبريطانيا وروسيا وفرنسا في الأمم المتحدة، باختيار السلطة التنفيذية الجديدة والمتمثلة في المجلس الرئاسي، وحكومة الوحدة الوطنية.

جاء ذلك خلال لقاءات جمعت مندوب ليبيا في الأمم المتحدة الطاهر السني مع ممثلي روسيا والصين وفرنسا وبريطانيا، استعراضت آخر تطورات الشأن الليبي قبل عقد جلسة مجلس الأمن في 24 من الشهر الجاري، للاستماع إلى إحاطة المبعوث الخاص للأمين العام يان كوبيتش، وإحاطة عن تقرير لجنة العقوبات الدولية بشأن ليبيا.

وقالت البعثة الليبية في الأمم المتحدة، إن سفراء الدول المذكورة أكدوا خلال اللقاءات على أهمية دعم المجتمع الدولي لخارطة الطريق المنبثقة عن ملتقى الحوار السياسي في تونس، والذي يفضي إلى الانتخابات المزمع عقدها في 24 من ديسمبر من العام الحالي.

وأشارت البعثة إلى أن السفراء أشاروا أيضا إلى العمل على تعزيز وقف إطلاق النار، وخروج كافة المرتزقة والقوات الأجنبية من كافة أنحاء البلاد، إضافة لأهمية إصدار قرار من مجلس الأمن لدعم إرادة الليبيين في المسارات المختلفة، والتزام جميع الأطراف في الداخل والخارج بمخرجات الحوار السياسي الليبي.