روسيا: منح الثقة خطوة نحو تجاوز أزمة ليبيا

روسيا: منح الثقة خطوة نحو تجاوز أزمة ليبيا

قالت روسيا إن منح الثقة لحكومة الوحدة الوطنية خطوة مهمة نحو تجاوز الأزمة الليبية.

وأضافت وزارة الخارجية الروسية، الأربعاء، أن الأزمة الحادة قي ليبيا التي طال أمدها على أساس توافق بناء مقبول بين الأطراف المتحاربة وحوار شامل بمشاركة جميع القوى السياسية المؤثرة.

وأكدت الخارجية أن ليبيا كانت وستظل شريكا مهما لروسيا في شمال إفريقيا، و”وأن روسيا تهدف إلى زيادة تطوير الاتصالات السياسية بين البلدين، واستعادة مستوى عال من التعاون الثنائي بسرعة في المجالات الاقتصادية والعسكرية والفنية والإنسانية”.

وتوالت الترحيبات المحلية والدولية بمنح الثقة لحكومة الدبيبة وعلى رأسها المجلس الرئاسي والبعثة الأممية وأمريكا وبريطانيا والاتحاد الأوروبي عامة إلى جانب تركيا وقطر ومصر والكويت وجامعة الدول العربية.

ومنح مجلس النواب الأربعاء الثقة لحكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبدالحميد الدبيبة بأغلبية 132 نائبا من أصل 135 حضروا الجلسة.

وأكد رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة في ظل المناسبة أنه سيلتزم بالاستحقاق الانتخابي في موعده نهاية العام الجاري، وسيعمل على دعم المجلس الرئاسي والمفوضية العليا للانتخابات لإنجاز الانتخابات في 24 ديسمبر.

وجاء في كلمة للدبيبة بعد منح الثقة لحكومته المكونة من أكثر من 30 حقيبة وزارية، أنه لا مكان لمركزية الدولة ولا يمكن للحرب أن تتكرر، مشيرا إلى أنه سيحرص على خدمة المواطنين في كامل ليبيا.