المقدمي: الوضع الوبائي مستقر ولا حلول غير الإجراءات الاحترازية

المقدمي: الوضع الوبائي مستقر ولا حلول غير الإجراءات الاحترازية

قال عضو اللجنة العلمية الاستشارية لمواجهة جائحة كورونا علي المقدمي، إن الوضع الوبائي في المرحلة الرابعة مستقر رغم تسجيل تزايد في الوفيات بالمنطقة الغربية.

وأضاف المقدمي في تصريح لقناة ليبيا الأحرار، أن الوضع الوبائي في ليبيا لا يختلف عن بلدان الجوار نسبيا، وأنه مازال مخيفا، ما لم يلتزم المواطنون باتباع التوصيات الاحترازية التي من بينها التباعد الجسدي وارتداء الكمامة وغسل اليدين.

وبخصوص اللقاح المتعاقد على توريده، أشار المقدمي إلى أنه سيصل نهاية الشهر المقبل، مبينا أن منظومة تسجيل المستهدفين بالتطعيم مازالت غير جاهزة ويتوقع بدء العمل بها نهاية الأسبوع.

وتابع المقدمي” التسجيل بمنظومة الراغبين في الحصول على اللقاح سيكون متاحا أمام كل الليبيين، إلا أن الأولوية ستكون للأطقم الطبية والتمريض والفنيين العاملين في الخط الأول لمواجهة الفايروس”.

وأشار المقدمي إلى أن الفئة التالية بعد الأطقم الطبية ستكون الفئات العمرية ما فوق سن 65 عاما، وأصحاب الأمراض المزمنة من ضغط وسكري وأورام.

ولفت المقدمي إلى أن الفئة الأخيرة ستكون من عمر 16 إلى 65 عاما، والتي تعرضت نسبة كبيرة منها للإصابة بالفيروس.

ونبه المقدمي إلى أن مشغلات المعامل والمسحات غير متوفرة بكميات كافية، وعليه فإن الأولوية ستكون للمتوقع إصابتهم بكورونا أو المسافرين لأغراض مهمة، على حد قوله.