لافروف يعبر للمنفي والدبيبة عن استعداد موسكو للعمل مع السلطة التنفيذية الجديدة

لافروف يعبر للمنفي والدبيبة عن استعداد موسكو للعمل مع السلطة التنفيذية الجديدة

أبدى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، في محادثات هاتفية مع رئيس المجلس الرئاسي المنتخب محمد المنفي ورئيس حكومة الوحدة الوطنية، عبد الحميد الدبيبة؛ استعداد روسيا للعمل مع السلطة التنفيذية الجديدة.

وقال بيان وزارة الخارجية الروسية الذي نقله تلفزيون روسيا اليوم، إن لافروف أجرى الاثنين اتصالين هاتفيين مع المنفي والدبيبة لتهنئتهما بمنصبي رئيس المجلس الرئاسي ورئيس الحكومة.

وتابع بيان الخارجية الروسية “موسكو كانت من العواصم الأولى التي رحبت بنتائج انتخابات السلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا، والتي سيكون أمامها تنفيذ مهمات غير سهلة”.

وأكدت الخارجية الروسية أيضا استعدادها للعمل البناء مع الإدارة الانتقالية في ليبيا، بهدف التجاوز الأسرع للأزمة، مشددة على حرص موسكو على تعزيز التعاون بين الطرفين لمواصلة تطوير العلاقات الروسية الليبية.

وبحسب روسيا اليوم فإن المنفي والدبيبة أشادا بالموقف الذي انتهجته روسيا على طول الأزمة في ليبيا، مشيرين إلى الدور البناء والنشط لموسكو في تمرير عملية التسوية بناء على مبدأ إشراك ممثلي كل المناطق التاريخية والقوى السياسية الليبية.

وكان ملتقى الحوار السياسي الليبي، قد صوت الجمعة الماضي لصالح اختيار حكومة وحدة وطنية جديدة بقيادة الدبيبة رئيسا للوزراء، إلى جانب المنفي الذي فاز بمنصب رئيس المجلس الرئاسي.