هيومن رايتس: الإمارات قدمت عام 2020 أسلحة وشنت غارات دعما لحفتر

هيومن رايتس: الإمارات قدمت عام 2020 أسلحة وشنت غارات دعما لحفتر

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش إن دولة الإمارات العربية قدمت خلال العام الماضي أسلحة، وشنت غارات جوية بطائرات دون طيار دعما لمليشيات حفتر، تسبب بعضها بمقتل وجرح مدنيين.

وقالت هيومن رايتس ووتش في تقرير لها عن انتهكات الإمارات خلال عام 2020، إن هجوما إماراتيا على مصنع للبسكويت جنوب طرابلس في نوفمبر من عام 2019 أسفر عن مقتل 8 مدنيين وإصابة 27 آخرين.

وقالت المنظمة إنه وفقا لفريق خبراء الأمم المتحدة المعني بليبيا فإن الإمارات زوّدت مليشيات حفتر بذخيرة ومركبات قتالية وطائرات دون طيار، في انتهاك لحظر الأسلحة الذي فرضه مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة عام 2011 والذي يحظر عمليات النقل المماثلة، على حد قولها.