محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير
محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير

المصرف المركزي: الاعتمادات المستندية لاستيراد مادة الدقيق تتناسب مع المقدار الاستهلاكي المعتاد لليبيا

قال محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير في رسالة موجهة إلى رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، إن ما فتحه المصرف المركزي من اعتمادات مستندية خلال 2020 لاستيراد مادة الدقيق، يتناسب مع المقدار الاستهلاكي المعتاد لليبيا.

وأكد الكبير أن المصرف المركزي لم يفتح أي اعتمادات مستندية لاستيراد سلع ليست ذات أهمية، مشيرا إلى أنه تنفيذا لقرار المصرف تعديل سعر الصرف، باشرت المصارف التجارية بيع النقد لكافة الأغراض من بينها مادة الدقيق.

ونبه مصرف ليبيا المركزي إلى أن رصيد ليبيا من النقد الأجنبي لدى المصرف الخارجي، هو رصيد لعائدات سيادية موجودة بالمصرف بمخالفة القانون ويستلزم تحويلها إلى حساب الإيراد العام السيادي بمصرف ليبيا المركزي، محذرا من أن استخدام ذلك الرصيد يمثل مخالفة جسيمة للقانون المالي للدولة الليبية ولضوابط الانفاق العام والواردة بالاتفاق السياسي.

وجدد المصرف تنبيهه إلى ضرورة ضبط حدود ومنافذ ليبيا للحد من تهريب السلع كافة وفي مقدمتها الدقيق.