سفير ليبيا بروما: سعيدون بالإفراج عن الصيادين الإيطاليين

السفير الليبي بروما عمر الترهوني
السفير الليبي بروما عمر الترهوني

قال سفير ليبيا في روما، عمر الترهوني، إنهم سعداء للغاية بالإفراج عن الصيادين الإيطاليين في ليبيا.

وأضاف الترهوني لوكالة آكي الإيطالية أن حكومة الوفاق تقف مع الجانب الإنساني دائما، آملا أن يعود الصيادون إلى ديارهم في ظروف صحية جيدة.

هذا وأكد السفير الليبي في روما أنهم يعملون بعناية مع محاميهم على قضية الشباب الليبيين الذين غادروا بنغازي عام 2105 لتحقيق حلمهم في عالم كرة القدم وأدينوا في إيطاليا بقتل المهاجرين والاتجار بالبشر، قائلا إن المحكمة العليا في انتظار قضاياهم.

هذا وأعلنت وكالة نوفا الإيطالية إطلاق سراح الصيادين الإيطاليين المحتجزين في ليبيا منذ أكثر من 100 يوم من قبل مليشيات حفتر.

وجاء إطلاق سراح الصيادين بعد وصول رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي ووزير خارجيته لويجي دي مايو إلى مدينة بنغازي اليوم الخميس وذلك لتحرير الصيادين الإيطاليين المحتجزين منذ أكثر من ثلاثة أشهر.

وكان البحارة 18 من أسطول صيد بلدة ماتزارا ديل فاللو بصقلية قد تم احتجازهم من قبل مليشيات حفتر مع زورقيهم بتهمة الصيد في المياه الإقليمية الليبية.