مسؤول بـ"مكافحة الأمراض" يدعو لإلغاء تحاليل المسافرين بين تونس وليبيا

مسؤول بـ”مكافحة الأمراض” يدعو لإلغاء تحاليل المسافرين بين تونس وليبيا

دعا المنسق الوطني لفرق الاستجابة السريعة بمركز مكافحة الأمراض محمد الفقيه إلى ضرورة مراجعة الإجراءات المتعلقة بالمسافرين، تحديدا بين تونس وليبيا وإلغاء إجراء التحاليل.

وأوضح الفقيه في تصريح خاص لليبيا الأحرار أن دعوته هذه جاءت نظرا إلى تقارب الوضع الوبائي بين البلدين، ولكونه أمرا يرهق فرق الاستجابة السريعة.

وقال المنسق إنه يجب التركيز على الوعي المجتمعي وتطبيق الإجراءات الثلاثة المتمثلة في ارتداء الكمامة وغسل اليدين والتباعد الاجتماعي، لا سيما في ظل تسجيل أكثر من أربعة آلاف وثلاثمائة حالة موجبة في الأسبوع الأخير.

هذا، وأكد بـ19 نوفمبر وزير المواصلات ميلاد معتوق في تصريح لليبيا الأحرار أنهم اتفقوا مع الجانب التونسي على التنسيق لزيارة وفد متخصص من الجانب التونسي السبت المقبل، للوقوف على جاهزية مطاري معيتيقة وبنينا الدوليين تمهيدا لاستقبال أول رحلة لشركة الخطوط الجوية التونسية بالمطارات الليبية.

هذا، وافتتحت في منتصف نوفمبر وزارة الداخلية معبر رأس جدير، وسط مراسم رسمية، مؤذنة باستئناف حركة التنقل بين ليبيا وتونس للمسافرين وانسياب حركة السلع والخدمات بين البلدين.

وأعلنت في 11 نوفمبر خارجية الوفاق اتفاقها مع الجانب التونسي على فتح المجالين الجوي والبري بين البلدين ضمن بروتوكول صحي بين البلدين متعلق بتسهيل حركة العبور.