لافروف: موقف السراج وعقيلة بأغسطس أطلق العملية السياسية

لافروف: موقف السراج وعقيلة بأغسطس أطلق العملية السياسية

قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إن لبياني رئيسي المجلس الرئاسي فائز السراج ونواب طبرق عقيلة صالح في أغسطس وموقفهما دوراً مهماً في إعادة إطلاق العملية السياسية.

وأضاف لافروف في لقاء مع عقيلة بموسكو أن العملية السياسية تتواصل وتزداد وتيرتها رغم وجود مشكلات، لافتا إلى أن بلاده مهتمة باستئناف جميع اتجاهات التعاون الثنائي مع ليبيا بما فيها التبادل البرلماني.

وأشاد في السياق نفسه بصمود اتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا لافتا إلى أن الوضع الراهن أكثر هدوءا من المدة الماضية.

وأعرب وزير الخارجية الروسية عن أمله في تحقيق التسوية وعودة الحياة في ليبيا إلى طبيعتها، واستئناف التعاون الثنائي في مجالات الطاقة والبنية التحتية للنقل والمشاريع الاقتصادية والاستثمار.

من جهته، أعرب صالح عن أمله في إجراء الانتخابات العامة بليبيا في نهاية عام 2021، مشدداً على ضرورة التوصل إلى إجماع واتفاقات بين الأطراف المتناحرة لضمان الهدوء والاستقرار في المناطق الخاضعة لسيطرته، وفق تعبيره.