نساء من المشاركات في الحوار بتونس
نساء من المشاركات في الحوار بتونس

المشاركات بالحوار يدعون لتمثيل المرأة بالمناصب القيادية

دعت النساء المشاركات في ملتقى الحوار السياسي الليبي المنعقد في تونس إلي مراعة التمثيل الحقيقي للمرأة في المناصب القيادية أثناء تشكيل السلطة التنفيذية بنسبة لا تقل عن 30% مع توفير كل ضمانات الكفاءة.

كما دعا البيان إلى احترام حقوق النساء المنتميات إلى مختلف المكونات الثقافية للمجتمع الليبي، ومشاركتهن وانخراطهن الفعال في الحياة السياسية بما يضمن تكريس جهود المرأة الليبية.

وطالب البيان إلى أن يكون أحد النائبين امرأة أثناء تسمية نائبي رئيس الحكومة، كما دعا البيان إلى اتخاذ التدابير اللازمة للتصدي وإزالة التمييز ضد النساء، وتقديم خدمات الدعم النفسي الاجتماعي،وتقديم الحماية الخاصة للنساء.

كما أوصى البيان بمراعاة الكفاءة والجدارة والتمثيل العادل للتنوع السياسي والجغرافي في تشكيل حكومة الوحدة الوطنية، مع التمثيل الحقيقي للشباب بنسبة لا تقل عن 20% من المناصب القيادية في الحكومة.

وجاء هذه التوصية بناء على أخرى مماثلة عندما أعلنت الأمم المتحدة مطلع نوفمبر الجاري توافق الاجتماعات التشاوريات الأممية مع نساء حزبيات على نقاط أهمها تمثيل ومشاركة النساء في المناصب السيادية التشريعية والتنفيذية والخدمية بنسبة لا تقل عن 30%.