عضو المجلس الرئاسي محمد عماري زايد
عضو المجلس الرئاسي محمد عماري زايد

عماري: سنحتفل العام القادم بالاستقلال مقرونا بالانتخابات

أكد العضو بالمجلس الرئاسي محمد عماري أن 24 من ديسمبر العام القادم سيكون احتفالا بالاستقال مقرنا بالذهاب للانتخابات.

وجاء عن عماري في منشور له، أن الموعد سيكون مميزا “حيث سنحتفل فيه بعيد الاستقلال ونقرن ذلك بالذهاب إلى الانتخابات للخروج بالبلاد من تنازع الشرعيات”.

وأضاف عضو المجلس الرئاسي أنه لطالما أكد في مبادرته التي أعلنا عنها في يوم الشهيد من هذا العام، أن إجراء الانتخابات هو السبيل الأمثل لبداية حل المشكلة في ليبيا، “وسيشكل الاتفاق على تاريخ محدد للانتخابات انبعاث أمل جديد لخلاص الوطن والمواطن مما ألم به”.

وتابع أن رؤية بلدنا آمنة مستقرة ينشغل بالتنمية لا الحروب وبالبناء لا الهدم، وبخدمة المواطن وصون كرامته لا التخلص منه في مقابر جماعية، “سيكون كل ذلك أملنا الذي نسعى من أجله مهما واجهتنا العراقيل، وطال الزمن، وفاء لتضحيات الأبطال الشهداء الذين قدموا أرواحهم منذ بداية الثورة وحتى تحرير طرابلس”.

هذا، وأعلن رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري ترحيبه بإجراء الانتخابات في ذكري الاستقلال التي توافق 24 ديسمبر 2021.

وتابع المشري في تغريدة له، “نرى أن يسبق ذلك الاستفتاء على مشروع الدستور ونقترح أن يجرى في 17 فبراير القادم” مضيفا أنهم حريصون على أن تنتقل ليبيا أخيرا بعد كل تلك الأزمات والمعاناة إلى مرحلة الاستقرار المنشودة على أسس صلبة ومتينة، وفق تعبيره.

وقد أعلنت المبعوثة الأممية إلى ليبيا بالإنابة ستيفاني ويليامز، الجمعة، اتفاق المشاركين في ملتقى الحوار الليبي بتونس على إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية في 24 ديسمبر 2021، وذلك جاء في مؤتمر صحفي لها عبر دائرة تلفزيونية مغلقة.

وورد عنها أيضا اتفاق المشاركين على إنشاء مجلس رئاسي جديد وهيئة تنفيذية لإدارة الفترة الانتقالية، وإجراء انتخابات وطنية في هذا اليوم لافتة إلى أن مهام هذه الأجسام التي ستدير العملية الانتقالية جرت مناقشتهما خلال الاجتماع.