ألمانيا تقدم مليوني يورو لدعم الحوار السياسي
ألمانيا تقدم مليوني يورو لدعم الحوار السياسي

ألمانيا تتعهد بتقديم مليوني يورو لدعم الحوار السياسي

وقعت ألمانيا من جانبها مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في ليبيا بحضور المبعوثة الأممية بالإنابة ستيفاني ويليامز اتفاقية بتقديم نحو مليونين يورور لدعم الحوار السياسي.

ومثل ألمانيا سفيرها لدى ليبيا أوليفر أوفتشا في تونس الذي وقع مع الممثل للبرنامج الأممي جيراردو نوتو الاتفاقية التي تعهد بموجبها عن الحكومة الألمانية بتقديم مبلغ وقده تحديدا مليونين وعشرين ألف يورو لدعم البرنامج الحواري الذي ينظمه منتدى المؤتمر السياسي الليبي المنعقد في تونس.

وقال السفير الألماني إن بلاده تلتزم بدعم العملية السياسية وعملية السلام الليبية كمتابعة أساسية لمؤتمر برلين، داعيا من سماهم أصحاب المصلحة الليبيين إلى دعم المرحلة الانتقالية القادمة لصالح جميع الليبيين.

وجاء في بيان برنامج الأمم المتحدة الإنمائي أن ألمانيا تعتبر المساهم الرئيسي لبرنامج صندوق تحقيق الاستقرار في ليبيا بتمويل يزيد عن اثنين وثلاثين مليون دولار أمريكي.

من جانبه، قال الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة، إن الشراكة القوية بين ألمانيا والبرنامج كانت فعالة للغاية في تقديم الدعم اللشعب الليبي من أجل الاستقرار والسلام.

وأضاف أن الدعم للحوار أتاح تنظيم هذا الاجتماع الحاسم لمنتدى الحوار السياسي الليبي بقيادة القائمة وليامز البعثة الأممية، معربا عن تطلعه إلى مواصل العمل من أجل التنمية.