مطالبة أوروبية بالتحقيق في قتل البرعصي وتقديم الجناة

مطالبة أوروبية بالتحقيق في قتل البرعصي وتقديم الجناة

طالبت لجنة حقوق الإنسان في البرلمان الأوروبي بالتحقيق في قتل المحامية حنان البرعصي وسط بنغازي مع المطالبة بتقديم الجناة للعدالة.

وأصدرت رئيسة اللجنة ماريا أرينا رئيسة ورئيس وفد العلاقات مع دول المغرب العربي أندريا كوزولينو بياناً مشتركاً، جاء فيه: “نضيف أصواتنا إلى طلبات التحقيق في مقتل البرعصي واختفاء سرقيوة بالإضافة إلى القضايا الأخرى المعلقة”.

وشدد البيان على أنه حان الوقت لوضع حد للإفلات من العقاب وتقديم الجناة للعدالة، مضيفا أن “حنان التي قُتلت وسط مدينة بنغازي على يد مسلحين مجهولين كانت من أشد المنتقدين للفساد”.

وأوضحت أرينا وكوزولينو أن البرعصي طالما انتقدت إساءة استخدام السلطة وانتهاكات حقوق الإنسان المرتكبة في المناطق التي يسيطر عليها حفتر.

ودان البيان بأشد العبارات الاغتيال واصفة الحادثة بالمروعة كونها تزامنت مع المحادثات المباشرة للتوصل إلى حل سياسي بين الأطراف الليبية في حين يعمد الجناة إلى إسكات صوت كان يتحدث فقط دفاعًا عن حقوق المرأة.

وقال المسؤولون بالبرلمان الأوروبي إن عملية القتل الأخيرة هذه تضاف إلى عديد من الجرائم الأخرى مثل الاختفاء منذ أكثر من عام لمدافعة بارزة أخرى عن حقوق المرأة وعضو البرلمان الليبي سهام سرقيوة من منزلها في بنغازي، وفق وكالة نوفا الإيطالية.