لويجي دي مايو
لويجي دي مايو

دي مايو: الجهود المشتركة إزاء الأزمة الليبية أصبحت تؤتي ثمارها

قال وزير الخارجية الايطالي لويجي دي مايو، إن الجهود المشتركة مع الحلفاء خلال الأسابيع الأخيرة بشأن الأزمة الليبية أصبحت تؤتي ثمارها.

وأكد دي مايو خلال لقائه مع نظيره الأمريكي مايك بومبيو، أن أزمة ليبيا تعد قضية أمن قومي بالنسبة لإيطاليا، مبينًا أن روما تعمل بشكل مكثف مع الحلفاء الأوروبيين والولايات المتحدة لدعم مسار الحوار من أجل وقف دائم لإطلاق النار.

كما أشار إلى أن الأسابيع القليلة الماضية كانت أساسية لليبيا حيث تم احراز خطوات إلى الأمام، على رأسها الحوار الليبي-الليبي وبين الدول التي لها تأثير على ليبيا وفق تعبيره.

من جهته، قال وزيرُ الخارجيةِ الأمريكي إن واشنطن مستعدةٌ لاستخدام كامل “ترسانتها الدبلوماسية” للتوصل إلى حل للصراع في ليبيا معربا عن تفائله بشأن التطورات على الأرض في الأسابيع الأخيرة.

ولفت بومبيو إلى أن الوضع في ليبيا تحسن ويجب استغلال هذه الفرصة، وأن جميع الأطراف الليبية يتحدث بعضها مع بعض الأن، وأن بلاده تدعم مبادرة المستشارة الإلمانية أنجيلا ميركل لمحادثات اللجنة العسكرية الليبية المشتركة خمسة زائد خمسة.

كما شدد وزير الخارجية الأمريكي في السياق نفسه على أنه من مصلحة المنطقة والشعب الليبي وقف إطلاق النار واستئناف إنتاج النفط.

واتهم وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو خلال مؤتمر صحفي من اليونان، روسيا بالعمل على زعزعة الاستقرار وتصعيد الأوضاع في ليبيا، وقال إن بلاده تعمل مع أثينا من أجل تطوير كتيبة الإسناد البحري الأمريكي بما يساهم في التصدي للدور الروسي وأنشطة موسكو الخبيثة، وفق تعبيره.