صنع الله والسفير الإيطالي يبحثان التعاون في مجال النفط والغاز

صنع الله والسفير الإيطالي يبحثان التعاون في مجال النفط والغاز

بحث رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله الأربعاء مع السفير الإيطالي لدى ليبيا جوزيبي بوتشينو، التعاون المشترك بين المؤسسة الوطنية للنفط و الشركات الإيطالية في مجال النفط والغاز.

وناقش المسؤولان خلال الاجتماع الأوضاع الأمنية بالحقول والمنشآت النفطية التابعة لشركات المؤسسة الوطنية للنفط ومساعي المؤسسة للإعادة التدريجية لعمليات الإنتاج، والإجراءات الاحترازية للوقاية من جائحة كورونا حفاظاً على سلامة العاملين.

وأكدت الأربعاء المؤسسة خسارة البلاد ما يقرب من العشرة مليارات دولار أمريكي بسبب الحصار المفروض على بعض الحقول والموانئ النفطية بالبلاد، معتبرة أنها خسارة مدمرة وخاصة خلال هذه الفترة.

كما أعلنت المؤسسة الثلاثاء تصنيف مواني الحريقة والبريقة والزويتينة مواني آمنة، مع سريان تقييم باقي الحقول والمواني النفطية وفق معايير الأمن والسلامة المهنية المعمول بها في قطاع النفط الوطني.

وأفادت قبل ذلك بساعات المؤسسة الوطنية للنفط العودة التدريجية للمهندسين والمستخدمين لمواقعهم بالحقول والموانئ الآمنة لمباشرة عمليات الإنتاج، وذلك من ميناءي الحريقة والبريقة.

وأوضحت أنها بدأت ترتيبات التصدير من الموانئ الآمنة، قائلة إن الناقلات ستبدأ بالوصول تباعا اعتبارا من يوم غد الأربعاء لشحن الخام المتوفر في الخزانات خلال 72 ساعة، وتوقعت وصول إجمالي الإنتاج النفطي إلى 260 ألفا يوميا خلال الأسبوع القادم.

وجاء المؤسسة الوطنية للنفط في بيان سابق، رفع القوة القاهرة عن بعض منشآتها النفطية الآمنة، بعد إعلان حفتر الجمعة رفع الحصار عن الحقول والموانئ بعد ضغوطات دولية.