سعيد يؤكد تمسكه بسيادة ليبيا ويرفض أي محاولة للتقسيم

سعيد يؤكد تمسكه بسيادة ليبيا ويرفض أي محاولة للتقسيم

شدد الرئيس التونسي قيس سعيد على ضرورة أن يكون الحل للأزمة الليبية ليبيا – ليبيا دون أي تدخل خارجي.

وأكد سعيد في مكالمة هاتفية مع الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون، أن تونس متمسكة بسيادتها كتمسكها بسيادة ليبيا، ولن تكون جبهة خلفية لأي طرف على حد تعبيره.

وجدد سعيد رفضه لأي تقسيم للدولة الليبية، وقال إن تونس إلى جانب ليبيا، هي من أكثر الدول تضررا من تواصل المعارك وحالة الانقسام في الدولة الجارة.