الجنائية الدولية: توصلنا لمعلومات بشأن خاطفي سرقيوة

الجنائية الدولية: توصلنا لمعلومات بشأن خاطفي سرقيوة

أعلنت المدعية العامة لدى المحكمة الجنائية الدولية فاتو بن سودا توصلهم إلى معلومات بشأن هوية المسؤولين عن اختفاء عضو مجلس النواب سهام سرقيوة.

ولفتت بن سودا في إحاطتها أمام مجلس الأمن عبر الدوائر التلفزيونية، إلى أن حفتر لم يتعاون في عملية اعتقال محمود الورفلي وتسليمه إلى المحكمة الجنائية الدولية التي تطلبه.

وأفادت المدعية العامة بالمحكمة الجنائية بتعرفهم على عديد الانتهاكات التي تشهدها السجون في ليبيا وخاصة بالمنطقة الشرقية.

وتابعت المدعية العامة في السياق نفسه أن التقارير التي لديهم تشير إلى تزايد عدد حالات الإخفاء القسري في ليبيا.

وأضافت بن سودا أن فريقها يعمل على تقديم طلبات للحصول على أوامر اعتقال جديدة في ليبيا.

وأوضحت المدعية أن أعمال العنف التي تجري حول طرابلس أدت إلى تفاقم الأوضاع، مشيرة إلى قلقهم إزاء نتيجة ارتفاع أعداد الضحايا المدنيين.

وجددت بن سودا دعمها التحقيقات التي تجريها الدول لمحاربة الإفلات من العقاب خصوصا حكومة الوفاق ومكتب النائب العام

كما حثت المدعية العامة الدول الأعضاء بمجلس الأمن على الوقوف معنا للقضاء على ظاهرة الإفلات من العقاب.