الصحة تدين اختطاف الأطباء بسرت

الصحة تدين اختطاف الأطباء بسرت

دانت وزارة الصحة خطف الأطباء والعناصر الطبية المساعدة في مستشفى ابن سيناء بمدينة سرت.

وأوضحت الوزارة في بيان لها، أن طبيبين واثنين من الكوادر العاملة بالمستشفى تعرضوا لإخفاء قسري من “مجموعة أمنية” تتردد على ابن سيناء بالمدينة.

وطالبت الصحة أعيان سرت وعقلاءها بالعمل على الإفراج الفوري عن العناصر الطبية المحتجزة قسريا، لافتة إلى أن أولئك الضحايا لم يتوانوا في تقديم الخدمات الإنسانية لأهالي المدينة.

وتابع البيان أن المختطفين هم طبيب أطفال وآخر تخدير ومعهم ممرض وموظف إداري، وأن مصيرهم مجهول بعدما تبين من إدارة المستشفى أن أحد الأطباء مختطف منذ أسبوع والباقي في هذه الأيام.

وأكدت الوزارة رفضها واستياءها من هذه الأعمال التي تجرمها القوانين المحلية والدولية، مؤكدة أن هذه الانتهاكات من الخارجين عن القانون من خطف وتعذيب يعرقل عمل المستشفيات والقطاع الصحي عامة.

وشهد مستشفى ابن سينا في سرت بيناير تصفية مليشيات حفتر لبعض الجرحى وتعذيب بعض المرضى فضلا عن تحويل مستشفى سرت إلى ثكنة عسكرية ومضايقتها للأطقم الطبية فيه وابتزازهم، وفق وزارة الصحة.

الصحة تدين اختطاف الأطباء بسرت