ميليشيات حفتر.. حلم طرابلس تحول لكابوس ترهونة

ميليشيات حفتر.. حلم طرابلس تحول لكابوس ترهونة

من حلم السيطرة على طرابلس أو حتى الوصول لجزيرة الفرناج على أقل تقدير؛ تتحول المعادلة فجأة إلى الدفاع عن ترهونة المعقل الرئيس لمليشيات حفتر خلال عدوانها على العاصمة … هذا أقل وصف لما تمر به مليشيات حفتر هذه الأيام بعدما انحصرت عملياتها العسكرية فقط في التفكير في آلية صد تقدمات قوات بركان الغضب و لكن دون أي جدوى.

المرحلة الأولى

قوات الوفاق نجحت في المرحلة الأولى من تحرير ترهونة وهو التمركز في ضواحيها وإنشاء قواعد و نقاط انطلاق لقواتها وتطويق المدينة و تضييق الخناق عليها تمهيدا لاقتحامها من عدة محاور؛ كما أنها تمكنت من الوصول إلى التمركزات المستهدفة بأقل الخسائر الممكنة.

خسائر ميدانية وعسكرية

وإضافة إلى الخسائر الميدانية وتراجعها في أغلب المحاور خسرت مليشيات حفتر أيضا دبابات ومدرعات إماراتية وآليات مسلحة بإعداد كبيرة؛ كما تمكنت قوات الجيش التابع للوفاق من أسر أكثر من مائة عنصر من بينهم ضباط و آخرون متورطون في خطف و تصفية مواطنين على الطريق الساحلي قبل أشهر.

تخبط للمليشيات

حالة التخبط التي تمر بها مليشيات حفتر بشكل عام وفي ترهونة خاصة انعسكت على محاور جنوب العاصمة بعد تحقيق قوات بركان الغضب تقدمات كبيرة فيها تزامنا مع نداءات من داخل ترهونة تطالب مليشياتهم بالانسحاب من طرابلس والتوجه إلى المدينة للدفاع عنها.

فم ملغة الهدف

و في محاور جنوب طرابلس كانت التقدمات كبيرة وباتت قوات الوفاق على مشارف السبيعة وقصر بن غشير المفتاح المهم للوصول إلى بوابة فم ملغة المدخل الغربي لترهونة؛ كما أن تحرير السبيعة و قصر بن غشير يعني السيطرة على الخطوط الخلفية لمليشيات حفتر المتمركزة في صلاح الدين و المشروع ومحاصرتها.

الطيران يستهدف

وبالتزامن مع محافظة قوات الجيش التابع للوفاق على تمركزاتها التي سيطرت عليها يوم السبت يستمر طيران الوفاق في التحليق بسماء العمليات فوق ترهونة؛ كما أكدت بعض المصادر أن طيران الوفاق استهدف عدة مواقع في ضواحيها وداخلها وبلغت الغارات قرابة عشرين غارة جوية تمهيدا لتقدم القوات البرية تجاه المنطقة.

استئناف العمليات

هذا و أعلن المتحدث باسم الجيش الليبي عقيد طيار محمد قنونو استئناف العملياته العسكرية نحو مدينة ترهونة.
وقال قنو نو إن سلاح الجو الليبي نفذ ضربتين جوتين استهدفتا آليات ومواقع لميليشيات حفتر بمنطقة المصابحة في ترهونة.

هذا وأكد الناطق باسم قوة مكافحة الإرهاب باسط تيكة للأحرار تجدد الاشتباكات مع مليشيات حفتر في مثلث القومة بضواحي ترهونة.

الوضع ممتاز

و وصف القائد الميداني ببركان الغضب بضواحي ترهونة العقيد أكرم دوره الأوضاع الميدانية بالممتازة؛ مشيرا إلى أن قوات الوفاق تحافظ على تمركزاتها التي سيطرت عليها يوم السبت.
وقالت عملية بركان الغضب إن سلاح الجو الليبي نفذ أكثر من عشرين ضربة جوية استهدف خلالها أفرادا وآليات وتمركزات لميليشيات حفتر في ترهونة لتمهيد ومساندة قوات الوفاق.

الداخلية تؤمن

أمنيا أعلنت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق مباشرتها تأمين وحمايـة ضواحي بلديتي ترهـونة والقره بوللي, بعد تحرير الجيش الليبي لها من مليشيات حفتر الخارجة عن الشرعية، بحسب تعبير الوزراة.

وقالت الداخلية إنها ستعمل على مـلء الـفراغ الأمـنـي الـذي تـركـته هـذه الـملـيشيات مـن خـلال تـكـثيف الـعـمل الأمـنـي داخـل الـمـناطق المحررة, لـفرض الـسيـطرة الأمـنيـة وبـسـط الأمـن وضـبـط الـمجرمـين والـخارجـين عـن الـقانـون.

نية الوصول للهدف

خطوات وإنجازات ميدانية كبيرة نجحت في تغييرها عملية عاصفة السلام منذ انطلاقها قبل أقل من شهر لتصل آخر تقدماتها إلى مشارف ترهونة وهذا ما يؤكد نية قوات الوفاق الوصول إلى الهدف الرئيس من العملية وهو وقف الانتهاكات المستمرة في حق المدنيين و إرجاع مليشيات حفتر من حيث أتت وهو الأمر الذي يبدو أنه بات أقرب من أي وقت مضى.