قنونو: ضربنا عمق الوطية وسيطرنا على مواقع بمحاور عدة

قنونو: ضربنا عمق الوطية وسيطرنا على مواقع بمحاور عدة

أعلنت ناطق الجيش الليبي محمد قنونو تنفيذ قوات الوفاق عملية وصفها بالنوعية والناجحة ضربت عمق قاعدة الوطية الجوية.

وأوضح قنونو في إيجاز صحفي أن العملية أدت للقبض على عدد من المسلحين والمرتزقة التابعين لحفتر، مشير إلى غنمهم عتادا حربيا وذخائر.

وتحدث الناطق عن هجوم واسع متزامن مع عملية الوطية لقوات الوفاق بأكثر من محور جنوب طرابلس، سيطرت فيه على مواقع متقدمة جديدة.

وأفاد قنونو بقبضهم على عدد من أفراد المليشيات المسلحة، وتدمير مركبات عسكرية من بينها مدرعات إماراتية.

ولفت قنونو إلى إطلاق غرفة عمليات بركان الغضب فجر اليوم عملية تحت اسم “عاصفة السلام”، تستهدف مواقع ومنصات إطلاق القذائف المدفعية التي طالت العاصمة خلال الفترة الماضية.

وجدد الناطق الأوامر لجميع أفراد قوات الوفاق بضرورة التقيد بالضوابط الوقائية ضد فيروس كورونا خلال تعاملهم مع مليشيات حفتر ومرتزقته وآلياتهم وأسلحتهم.

وصرح متحدث قوات الوفاق بأن مليشيات حفتر حاولت اليوم في قصفها المدفعي استهداف جهاز الإسعاف ومخازن تابعة لجهاز الإمداد الطبي.

وأكدت قنونو استمر القصف المدفعي العشوائي على العاصمة طرابلس طيلة الأيام الثلاثة الماضية، مشيرا إلى استهدافه اليوم مناطق أبوسليم والسبعة، وسقوط ضحايا في صفوف المدنيين الذين التزموا بإجراءات الحجر الصحي داخل منازلهم امتثالا للتعليمات الصادرة بالخصوص.