احترازا من كورونا.. التضامن تطالب وزارة العدل بتدابير وقائية لسجنائها

احترازا من كورونا.. التضامن تطالب وزارة العدل بتدابير وقائية لسجنائها

طالبت منظمة التضامن وزارة العدل بتدابير وقائية لحماية المعتقلين لديها من الدخول المحتمل لوباء كورونا.

وشددت المنظمة في بيان لها اليوم الأربعاء، على ضرورة نقل باقي المعتقلين إلى أماكن مؤقتة تتوفر فيها المساحة الكافية والتهوية، والمرافق الصحية المناسبة، للتقليل من احتملات انتشار العدوى بين المعتقلين.

ونادت منظمة التضامن بنشر قوائم بعدد السجناء لدى سجون وزارة العدل، وبالإفراج عن المعتقلين دون محاكمة من الذين قضوا مدة العقوبة التي نصت عليها الأحكام الصادرة ضدهم.

وأهاب البيان بالوزارة إلى نقل المعتقلين من معتقل قاعدة معيتيقه، التي تتعرض بصفة مستمرة للقصف من طرف مليشيات حفتر، إلى مكان آمن.

وحثت المنظمة أيضا على نقل المعتقلين الذين تدهورت حالتهم الصحية إلى مراكز طبية لتلقي العالج، وتوفير الرعاية الصحية والتموين الغذائي الصحي للمعتقلين.

وأكدت منظمة التضامن أن وزارة العدل التابعة لحكومة الوفاق تتحمل المسؤولية الكاملة عن سلامة المعتقلين والسجناء في السجون الثماني والعشرين التابعة لها.

كما طلبت من وزارة الداخلية قفل مراكز الاحتجاز التابعة لها، والتنسيق مع الهيئات الدولية لنقل المهاجرين إلى بلدانهم، في إطار العودة الطوعية الذي تديره منظمة الهجرة الدولية، أو إلى بلد ثالث.