مُستشفى الجلاء ببنغازي يلغي الزيارات احترازا من الوباء

مُستشفى الجلاء ببنغازي يلغي الزيارات احترازا من الوباء

أعلنت إدارة مستشفى الجلاء ببنغازي إلغاء مواعيد الزيارة ابتداء من اليوم الأحد الخامس عشر من مارس، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية للتوقي من فيروس كورونا.

وشددت إدارة المستشفى على ضرورة وجود مرافق واحد لكل مريض، حرصا على سلامة المرضى النزلاء داخل الأقسام، وطالبت المواطنين بالاكتفاء بالاتصال الهاتفي للاطمئنان على المرضى.

وأعلنت أمس حالة الطوارئ والتعبئة العامة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، على لسان الرئاسي الذي أكد تخصيصه نصف مليار دينار لمنع انتشار هذا الوباء، وإغلاق المنافذ البرية والجوية لمدة ثلاثة أسابيع ابتداء من السادس عشر من مارس الجاري.

وأفاد الرئاسي بإيقاف النشاطات الرياضية والثقافية وصالات التجمعات والأفراح، وأيضا الدراسة بالمعاهد والجامعات العامة والخاصة لمدة أسبوعين، مع إمكانية التمديد لحماية الطلبة والمعلمين.

وظهرت جملة من الإجراءات الاحترازية منذ أمس على غرار إغلاق المنفذ البري وازن الحدودي مع تونس، وامتناع مطار مصراتة عن استقبال الأجانب، وتحديد المجلس البلدي الكفرة نقطة واحدة للدخول للمدينة.

ولم يعلن مركز مكافحة الأمراض في ليبيا تسجيل أي حالة إصابة، بينما بلغت الإصابات في العالم 157 ألفا، تشافى منها أكثر من 75 ألفا، وتوفي أكثر من 5 آلاف.