بعد حفتر والإمارات.. الجروشي والنايض والورفلي يلاحقون بمحاكم أمريكا

بعد حفتر والإمارات.. الجروشي والنايض والورفلي يلاحقون بمحاكم أمريكا

دعوى قضائية جديدة، في حق خليفة حفتر ودولة الإمارات لتورطهم في ارتكاب جرائم حرب في ليبيا.

ملاحقة حفتر قضائيا
ست عائلات ليبية مقيمة في الولايات المتحدة رفعوا الدعوى أمام محكمة المقاطعة في واشنطن، عائلات قتل أقاربهم من قبل ميليشيات حفتر والدول الداعمة له.

بث الفتنة
كما ضمت الدعوى إلى جانب حفتر والإمارات، آمر سلاح الجو التابع لحفتر صقر الجروشي بتهمة المسؤولية المباشرة عن الهجمات الجوية، والمطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية محمود الورفلي الذي ارتكب جرائم حرب مختلفة بما في ذلك القتل خارج نطاق القضاء، إضافة إلى السفير الليبي السابق بالإمارات العارف النايض لامتلاكه قناة تلفزيونية تروج لمشروع حفتر وتبث الفتنة بحسب نص الدعوة.

قتل خارج نطاق القضاء
وبحسب الدعوى القضائية، فإن المذكورين شاركوا في ارتكاب عمليات القتل والتعذيب خارج نطاق القضاء، مطالبة بتعويض لأسر الضحايا بقيمة مليار دولار.

تورط الإمارات
أما فيما يتعلق بالإمارات، فقد وجهت لها الدعوى تهمة المشاركة في جرائم قتل الليبين وحرق مناطقهم، عبر معرفتها المسبقة بتبعات استخدام حفتر لطائراتها المسيرة في طرابلس وغيرها من المناطق.

جرائم حرب
قيام العائلات الليبية في أمريكا برفع دعوى قائية ضد حفتر وشركائه، هي ليست الأولى من نوعها منذ بدء العدوان، فقد سبق لمحكمة أمريكية بولاية فرجينيا إصدار مذكرة استدعاء لخليفة حفتر بصفته مواطنا أمريكيا؛ في أغسطس 2019 من قبل تسعة مواطنين أمريكيين من أصول ليبية؛ لارتكابه جرائم حرب في ليبيا.