البعثة الاممية للدعم في ليبيا
البعثة الاممية للدعم في ليبيا

البعثة تحذر من عواقب وخيمة عقب منع حفتر رحلاتها من الهبوط بليبيا

حذرت البعثة الأممية من عواقب وخيمة على مساعيها عقب منع(مليشيات) حفتر رحلات موظفيها من الهبوط في ليبيا.

وعبرت البعثة في بيان لها عن أسفها لعدم حصول رحلاتها الجوية الدورية التي تنقل موظفيها من ليبيا وإليها على إذن من مليشيات حفتر للهبوط.

وأبدى البيان قلق البعثة إزاء هذا المنع التي قالت إنه يعرقل مساعيها الإنسانية التي تبذلها للمضي في الحوار الليبي الليبي في مساراته الثلاثة، وفق قولها.

وسبق لسلامة في إحاطته بـ30 يناير الماضي أمام مجلس الأمن الإشارة إلى إعلان قوات الاعتداء منطقة حظر جوي طالت أخيرا مطار معيتقة، ورافقه تهديد بإسقاط الطائرات المدنية والعسكرية

وهدد الناطق باسم مليشيات حفتر أحمد المسماري، في مؤتمر صحفي الأربعاء بيناير بتفعيل ما سماها منطقة الحظر الجوي فوق سماء طرابلس، وأنه سيجري تدمير أي طائرة تخترق هذا الحظر بغض النظر عن حمولتها مدنية كانت أم عسكرية.