شكشك للأحرار: 60 مليار دينار تقديرات أولية لخسائر العدوان

شكشك للأحرار: 60 مليار دينار تقديرات أولية لخسائر العدوان

صرح رئيس ديوان المحاسبة خالد شكشك بأن التقديرات الأولية لحصر أضرار الحرب تشير إلى خسائر تتجاوز 60 مليار دينار.

وأضاف شكشك في تصريحات لقناة ليبيا الأحرار، أن إغلاق موانئ النفط ابتزاز للدولة وتكرار لسيناريو كلف الدولة 150 مليار دينار.

وتابع رئيس الديوان أن من يحاربون العاصمة بحجة محاربة الفساد يرتكبون “خيانة عظمى” لتلقيهم أموالًا من دول خارجية.

ذكر شكشك أن الضباط الذين يلتحقون بمن يهاجم العاصمة يخالفون المادة 84 من العقوبات العسكرية.

وقال رئيس الديوان إن من المستغرب تصرفات المجتمع الدولي الذي يقر بارتكاب انتهاكات وجرائم ويدعو لإشراك المسؤولين عنها في التسوية السياسية، ما يعني مكافأتهم ومساعدتهم على الإفلات من العقاب.

وأفاد شكشك بأن المجموعة المسلحة المهاجمة للعاصمة تمثل أخطر بؤرة للفساد بليبيا، فضلا عن فقدانها المشروعية، “فهي مجهولة التمويل ومنعدمة الشفافية”.

ولفت إلى امتلاكهم أدلة واعترافات بارتكاب جرائم حرب وقتل جماعي وتدمير مؤسسات الدولة بشكل متعمد، ومنها جريمة قصف الكلية العسكرية.