السراج يشيد بالتحام كوادر الدولة في اتخاذ قرارات السلم والحرب

السراج يشيد بالتحام كوادر الدولة في اتخاذ قرارات السلم والحرب

قال رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، إن حكومة الوفاق ملتحمة بكوادرها وبلدياتها وقواتها المسلحة والمساندة، وتتخذ قرارها مجتمعة سواء في الحرب أو السلم.

وأضاف السراج إثر وصوله إلى طرابلس قادما من تركيا وبعد توقيع اتفاق إطلاق النار في موسكو، أن رسالة التوقيع على الاتفاق هي استجابة لدعوة السلم التي لا تقل شجاعة عن دعوة الحرب، على حد وصفه.

ونشر المكتب الإعلامي للسراج صورا لاستقباله من مكونات سياسية وعسكرية مختلقة عقب وصوله من جولته، وتثمينه في كلمة له خلال لقائه الجهات المذكورة، لقوات الجيش الليبي والقوة المساندة في إفشال مشروع عسكرة الدولة.

وتذبذ حفتر في قرار التوقيع على وقف النار، بعدما قبله في بادئ الأمر، بحسب تصريح الرئيس التركي رجب أردوغان، ثم طلب مهلة إلى صباح الثلاثاء قبل أن يغادر بصمت، غير أن وزراة الدفاع الروسية أعلنت طلب حفتر يومين من أجل التشاور المحلي بشأن التوقيع، قائلة إنه ينظر بإيجابية للبيان الختامي الخاص بالمبادرة.

هذا، وأعلن الرئاسي مساء السبت وقف إطلاق النار استجابة لدعوة رئيس تركيا رجب طيب أردوغان والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، كما أعلن أيضا أحمد المسماري ناطق مليشيات حفتر الاستجابة للمبادرة.

ودعا في 8 يناير الجاري الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين الأطراف الليبية إلى وقف إطلاق النار في البلاد بداية من يوم الأحد القادم والاجتماع على طاولة المفاوضات.