وزير الخارجية المصري سامح شكري: نرفض أي تدخل عسكري في ليبيا
وزير الخارجية المصري سامح شكري

وزير الخارجية المصري سامح شكري: نرفض أي تدخل عسكري في ليبيا

أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري رفض أي تدخل عسكري في ليبيا، قائلا إن التدخل التركي في البلاد يهدد الأمن والسلم في المنطقة بأسرها، وفق تعبيره.

وشدد شكري خلال اتصاله بوزيري الخارجية الإيطالية والفرنسية الإثنين، على ضرورة دعم الجهود الرامية إلى إيجاد حل سياسي للأزمة في ليبيا، بما يضمن التوصل إلى تسوية شاملة من خلال مؤتمر برلين المزمع عقده الفترة المقبلة.

هذا وأشارت الصفحة الرسمية لوزارة الخارجية المصرية على فيس بوك، إلى أن شكري سيعقد اجتماعا تنسيقيا وزاريا الأربعاء المقبل في القاهرة، يضم وزراء خارجية فرنسا وإيطاليا واليونان وقبرص، لبحث التطورات المتسارعة في ليبيا.